ايران بالعربي- الكاتب الإسرائيلي “بن كسبيت” لصحيفة المونيتور الأميركية: خلف الأبواب المغلقة تبدو المشاعر الإسرائيلية سلبية للغاية… ظاهريا يحافظ المسؤولون الإسرائيليون على واجهة من الاعتدال لتجنب صدام علني مع الإدارة الأميركية بأي ثمن… اما وراء الكواليس فتواصل إسرائيل الضغط على الموقعين على الصفقة الأصلية مع إيران وخاصة اميركا لعدم الاستسلام للمبادئ الرئيسية… تتمثل استراتيجية “إسرائيل” الجديدة في الحفاظ على ضبط النفس وتجنب انتقاد واشنطن والقوى الأخرى مع استمرار الضغط عليها عبر القنوات الخلفية والعمل على وضع خطوط حمراء وممارسة الضغط لتمديد تاريخ انتهاء الاتفاق، مع التأكيد على أن إيران مشكلة دولية، وأن كون “إسرائيل” ليست طرفا في أي صفقة مع إيران فإنها لن تلتزم بها… في الوقت نفسه، يواصل الجيش الإسرائيلي وسلاح الجو الإسرائيلي الاستعدادات لخيار عسكري ضد ايران.

اترك تعليق