الكاتب علي رضا بور حسيني لصحيفة آرمان ملي: هل تنتهج الإمارات سياسة خادعة تجاه إيران حتى تضيَّع إيران فرصها الدولية؟
إن مثل هذه الفرضية بعيدة المنال لأنه وفقا للاجتماع الأخير بين إيران والإمارات، فقد طلبت ابو ظبي ضمانات استراتيجية من طهران الا ان ايران رفضت طلب الإمارات، وبحسب بعض التقارير فقد ردت إيران بأنها لن تقدم أي ضمانات للإمارات إلا إذا ألغت تطبيع علاقاتها مع الكيان الصهيوني وأنهت احتلالها لأجزاء من اليمن، حيث ان الإمارات لا تزال تحتل بعض الموانئ والجزر في اليمن وقد سلمت بعض هذه المناطق إلى إسرائيل حتى تتمكن من الاستفادة منها، لذلك على الإمارات أن تعيد النظر في هذين المجالين إذا كانت تريد ضمانات استراتيجية من إيران… كما لابد من الاشارة الى ان العلاقات بين إيران والإمارات لا تتعلق بمحادثات فيينا فإيران تتفاوض مع القوى الموجودة في فيينا فقط.

اترك تعليق