ايران بالعربي – الكاتب الايراني “محمد خاجوئي” لجریدة “الأخبار” اللبنانية :

استؤنفت، أخيرا المحادثات النووية الإيرانية في فيينا، بعد انقطاع دام أكثر من خمسة أشهر.

وعلى نقيض الكثير من التوقعات التي اتسمت بالتشاؤم، فإن انطلاقة الجولة السابعة بدت هادئة، ومظللة بمواقف متفائلة، مشوبة في الوقت نفسه بنوع من الحذر، هذا على الأقل ما أوحت به تصريحات المنسق الأوروبي لمفاوضات فيينا “إنريكي مورا” وكبير المفاوضين الإيرانيين “علي باقري” في ختام الجلسة الأولى،

إذ تحدث “مورا” عن «حرص إيراني جاد» على إحراز تقدم، بينما أكد “باقري” وجود «اتفاق في وجهات النظر» على اعتبار مسألة رفع العقوبات الأميركية أولوية على جدول أعمال المحادثات، معبرا عن تفاؤله في الوصول إلى نتيجة.

وأفضى اجتماع ليل الإثنين – الثلاثاء للجنة إحياء «خطّة العمل المشتركة الشاملة» التي يرأسها كل من “مورا وباقري” إلى تشكيل مجموعتي عمل:

إحداهما حول «رفع العقوبات»، والأخرى حول «الإجراءات النووية».

اترك تعليق