ايران بالعربي – المتحدث باسم الخارجية الايرانية “سعيد خطيب زاده” تعليقا على زيارة مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية “رافاييل غروسي” حيث سيصل مساء اليوم إلى طهران:

نأمل أن تكون هذه الزيارة بناءة وأن تلتزم الوكالة بوظائفها التقنية وعدم تسييس عملها والخضوع لأي ضغوط.

لطالما نصحنا الوكالة الدولية للطاقة الذرية بالبقاء على طريق التعاون الفني وعدم السماح لبعض الدول بتعزيز توجهاتها ونواياها السياسية باسم الوكالة.

إيران تمضي بجدية نحو فيينا بهدف رفع العقوبات لكنها ستتعامل وفق نوايا الأطراف الأخرى في حال لم تكن بناءة.

في حال لم يحقق الاتفاق النووي لإيران مصالحها الاقتصادية والتجارية فيجب أن يدرك الجميع أن نافذة الاتفاق لن تبقى مفتوحة للأبد.

بخصوص الضمانات التي تريدها ايران في الاتفاق النووي نؤكد بان الضمانات يجب ان تكون عينية وواضحة.

اترك تعليق